شباب اولاد سيف

    : بنات اون لاين .... روايه رومنسيه رووووعه و اكثر من رووووعه 15

    Admin
    Admin
    Admin
    Admin

    المساهمات : 191
    تاريخ التسجيل : 18/12/2008
    العمر : 24

    : بنات اون لاين .... روايه رومنسيه رووووعه و اكثر من رووووعه 15 Empty : بنات اون لاين .... روايه رومنسيه رووووعه و اكثر من رووووعه 15

    مُساهمة  Admin في الأربعاء فبراير 04, 2009 4:43 am

    _-_-_ بعد يوميـــــن _-_-_

    ** الأحـــد السـآعه 7 الصبـآح **

    جـود : افف فكينا بالله ماني بطالعه ..
    سماء : جوجو وش منتي بطالعه المعلمه تقولك بتطلعين اليوم ..
    جود : وانا بكيفها بوقف بأول الطابور بنت امها تجي تطلعني بالاذاعه وش حركات البزارين هذي ..
    سماء ترفع شنطتها وتأفف: الله يهديك بس يلا امشي ..
    راحوا وقفوا بالطابور ..
    جاتهم المعلمه من بعيد : صبااح الخير ..
    جود وسماء : صباح النور ..
    سماء : اهلين استاذه ..
    المعلمه : هلا كيفكم ..؟
    سماء وجود : تمــاام ..
    المعلمه : ان شاء الله دايم يلا جود ياشطووره مابتطلعين بالاذاعه ..
    جود طالعت فيها باستخفاف : وش شطووره (( طالعت في نفسها باستغراب )) كل هذا وتقولين شطووره ..
    المعلمه من بين اسنانها : جوود لا تفشلينا يلا اطلعي ..
    جود : يووه استاذه مابي والله مالي خلق ..
    المعلمه : يلا عشاني بس هالمـره ..
    سماء طالعت في جود بترجي لانه المديره تطالع فيهم من بعيد وشكلها عصبت ..
    جود >> ااه ياربي ليتكم تحسسون فيني وبلي في داخلي << : مابي ..
    تركتهم وراحت للحمام ..
    المعلمه : هين جوود يلي ماتستحين الحين وش اقول للمديره ..
    سماء : استاذه انا بروحلها اوكي ..
    المعمله : ايه تكفين بسررعه فضحتنا ..
    سماء : طيب ليه ماتاخذين وحده بدالها شوفي البنات تارسين المدرسه ..
    المعمله : المديره تبي من كل فصل وحده وبعدين جود الوحيده الي صوتها حلو بالنشيد وش اسوي يعني ..
    سماء : خلاص اوكي انا رايحتلها ..
    جود واقفه قدام المرايا الي في الحمام وتطالع في نفسها بطفش ... دخلت عليها سمااء : جوود ياهبله لا تفتحين حلقها علينا المديره وش يسكتها ..
    جود عصبت : مابي وش بالقوه هو انا ماااااااااااااابي وروحي قوليلها جود تبي تكلم امها وترجع للبيت ..
    سماء باستغراب : جود وش فيك اليوم ..؟
    جود بهدوء : مافيني شي بليز سموو روحي قوليلها بكلم ماما وبرجع ..
    سماء هزت كتوفها باحباط : اوكي ..
    جود تتحلطم مع نفسها : اسسستغفر الله وش ذا القرف ضيقه وخنقه ياربيييييي يمه كله منك من متى تجبريني اروح المدرسه اهئ والله مالي خلق مابي اشوف احد ..
    وهيا عمال ترفع شعرها بطفش سمعت صوت من وراها خلاها تنط من مكانها : وش معععك يآنسه جود هااااا ..
    جود ارتبكت وتركت شعرها يطيح على كتوفها ووجهها بحريه لفت عالمديره بخووف : هاااا لا ياستاذه بس تعباانه شوي ..
    المديره بصراخ : تعباانه بس عرفتي تحطين هالكحل وتسشورين الشعر يلا اذلفي على فصلك ..
    جود : استاذه الله يعافيكي ابي ارجع للبيت والله تعباااااانه ..
    المديره : قلتلك روحي لفصلك يلا وحسابك معي بعدين ..
    طلعت المديره .. وجود اخذت شنطتها ولمت شعرها باحباط وراحت للفصل ..

    ................

    وفي بيت مشــعل .. البنات وصلوا قبل يومين للرياض مع اخوهم فراس ماعدا فدوه الي جلست في جده عشان عندها اختبارات..
    فرح ضامه مي لصدرها وتحاول تبعدها عن الجو الي برى .. دمووع .. حزن .. شهقااات .. لبس أسوود يدل على الكآبه .. كل شي ممكن يأثر في نفسية مي الطفله الي ماتجاوز عمرها الـ 6 سنوات ... اخذتها لغرفه بعيده وتلعب معااها ..
    مي : فررح فين ماما ليه معد سارت تجي ..؟
    فرح بخنقه : حبيبتي مامتك مشغووله شويه سافرت عشان عندها شوية اشغال حتخلصها ان شاء الله قريب ..
    مي : بس مرره اتاخرت وحششتني هيا دايما تقول انها محاتسيبني شكلها تفشت مني وسابتني ..
    فرح : لا حبيبتي لا تقولي كدا امك تحبك بس لازم تروح لشغلها لا تخافي ميوويه احنا حنقعد معاكي الين ترجع ماما ..
    مي ابتسمت وباستها على خدها : انا مررررره احوووبك ..
    فرح : ههههه وانا اكتر ياقلبي ..

    وفي غرفة مشعل ..
    فراس : على فين ..؟
    مشعل : بروح لابويا اليوم بيسوولو عمليه اخر أمل له ..
    فراس نزل راسه ماله عين يطالع في ولد خالته وهو سبب كل شي هو فيه الحين : الله يقومه بالسسسلامه ..
    مشعل يفتح الباب : الله يسلمك ..
    نزل لتحت وهموم الدنيا على راسه لو راح ابوه كيف بيعيش هو واخواته المسؤوليه اكبر منه كيف بيعيشهم ومن وين يأكلهم وهو راتبه على قده صح الحال مستور لكن اذا راح ابوه بيروح كل شي ..

    وهوا نازل من الدرج دق جوال برقم غريب .. رد باستغراب ..
    مشعل :الوو ..
    ............: السلام عليكم ..
    مشعل : وعليكم السلام هلا ياخوي ..
    ..............: الأخ مشعل ..
    مشعل : ايوا أمــر ..
    .......... بصوت محبط : احنا حاولنا وربي ماكتب له طولة العمر ..
    مشعل بصدمه : ايش قصدك ..؟
    ...............: البقيه في حياتك ابوك اتوفى ..
    مشعل ماقدر يرد انشل لسانه طاح عالارض وانخارت كل قواه .. يطالع في فراغ .. قلبه مقبووض .. عيونه جاافه .. ملامحه صامته مافيها أي تعابير .. يدينه ترتجف .. انفاسه سريعه .. كل شي فيه كان يتحرك لحاله .. كل نفس يطلع منه يحسه اخر نفس بحياته .. الدنيا ســووووودآآء ..لا طعم لا ألوان لا حياه.. الوقت وقف .. الثواني تمشي على اقل من مهلها ..
    كل شي في هاللحظه ماله وجود ..

    شافه فراس وانصدم من منظره راح يجري لعنده : مششعل اشبك ياأخويا قوم ليه شكلك كدا ..
    مشعل باقي يطالع في فرااغ مايسمع شي مايشوف شي .... غمض عيونه بقوووه وسحب يده من يد فراس الي ماسكته بقووه ..
    فراس كأنه عرف الي صار : مشعل اشبك عمي ماجد فيه شي ..
    مشعل يطالع فيه ويبتسم : هههههه لا مافيه شي ههههه بس ماات ماااااااااااات ههههههههه ..
    فراس سكت مصدووم مو هذا الي يبغاه ولا هذا الي كان بيوصله .. كان يبغاه ياخذ جزائه وبس .. هو ماهو مجرم لدرجة انه يقتل .. يذبح .. هذي روح .. هو السبب في كل شي بيصير لعيال خالته .. هو سبب تيتمهم .. هو سبب جرحهم وهمهم .. هو سبب كل طعم مر بيذووقنه .. هو سبب العذاب الي بيعشونه من بعد وفاة ابوهم ..

    ملاك طلعت من الصالون الي فيه الحريم ومعاها تيبسي فيه كاسات فاضيه .. بققت عيونها لمن شافت مشعل كيف قاعد عالارض ووجهه مصدووم وعيونه تطالع في لاشيء قرت كل شي في عيونه وحست بكل خليه في جسمها ترتجف .. طاح التيبسي من يدها وحطت يدينها على فمها : لااااااااء مشششششششعل ..
    الكل انتبه على صوت الكاسات الي اتكسرت .. طلعت فجر بسررعه من االصالون : بسم الله عليكي ملاك اشبك ..؟
    ملاك راحت تجري لعند مشعل وتبوس يده : تكفىىى يامشعل لا تقلي شي الله يخليك بابا مامات اوكي لا تقلي مابغه اعرف بليييز مشعل لاااااء (( انهارت في البكى ومشعل يطالع فيها بأسى وماتحرك ولا حركه اكتفى انه يشوفها تبكي بحرقه وتضرب بيدها عالارض بقهر )) ..

    ام فايز طلعت من الصالون مستغربه : اشبكم فجر ياماما ايش فيه ..؟
    سكتت لمن شافت ملاك ومشعل بهالحاله .. انقبض قلبها وراحت تجري لعند مشعل : ايش فيكم مشعل حبيبي ايش صاير ..؟
    فراس بهدووء : عمي ماجد اتوفى ..
    فجر حطت يدها على فمها ....
    ام فايز هزت راسها بأسف : انا لله وانا اليه راجعون الله يرحمه ..
    مسكت ملاك ورفعتها : تعالي حبيبتي ..
    ودتها لغرفتها بصعوبه وصارت تقرأ عليها الين نامت من التعب من يوم وفاة امها ماذاقت طعم النوم ..

    ...................

    حلا : اووف مرره صعب ..
    دانيه : انتي مصعبتها عادي مافيها شي كلها كم ورقه ..
    حلا : ايه كم ورقه بس وجه وقفى وبعدين انا مو جايلي مزاج اذاكر ..
    دانيه : بكيفك اجل انا قلتلك يلا باي ..
    حلا بطفش :باي ..
    قفلت منها وكتفت يدينها وتطالع في الكتب والأوراق الي قدامها : ياربيييييييه شي يصد النفس ..
    ..................
    Admin
    Admin
    Admin
    Admin

    المساهمات : 191
    تاريخ التسجيل : 18/12/2008
    العمر : 24

    : بنات اون لاين .... روايه رومنسيه رووووعه و اكثر من رووووعه 15 Empty التكمله

    مُساهمة  Admin في الأربعاء فبراير 04, 2009 4:44 am

    لبست بنطلون جينز وعليه تي شيرت بينك مرره عادي ورفعت شعرها ولبست عبايتها ومعاها ظرف كبير فيه شهاداتها واوراقها ..
    ام نوره : على وين يمه ..؟
    نوف : ماما بروح اشوف الوظيفه وش فيك نسيتي ..؟
    ام نوره : اييه والله راح عن بالي ياللله الله يوفقك ..
    نوف : امين يلا باي ..
    طلعت من البيت وركبت تاكسي وراحت للعنوان الي معاها في الكارت ..
    نوف : ياربيييه والله شكلي بيطلع غلط ..
    وقفت السياره قدام المستشفى الكبير .. ونزلت نوف متردده ومرتبكه ..
    دخلت للمستشفى مو عارفه فين تروح .. طالعت في الكرت الي في يدها متردده تدق ولا لاء ..
    وبعد 5 دقايق تنتظر في الممر .. قررت انها تدق ..
    نوف : اللووو ..
    الطرف الثاني : هلا مين معي ..؟
    نوف : انت اا ... وش اسمك ياربيي ... امم ... اييه انت احمد ..
    احمد ابتسم : ايه منو انتي ..؟
    نوف : انت الي جيتنا للبيت قبل كم يوم بخصوص الوظيفه ..
    احمد : اهاا انتي نوف ..
    نوف : ايه انا الحين بالمستشفى وين اروح ..
    احمد : وينك بالضبط ؟
    نوف : توني عند الاستقبال ..
    احمد ابتسم : اوكي جايك الحين ..
    نوف قفلت في وجهه وقعدت على كراسي الانتظار تستناه ..
    شويه وتلمحه واقف بعيد يدور بعيونه عليها اكيد ماراح يعرفها بس هو غير مميز عنهم .. سماره وحدة عيونه وطوله واناقته وشخصيته القويه الي تبان من لبسه ووقفته ..

    وقفت بتردد وراحت لعنده : السلام عليكم ..
    احمد شافها وابتسم عرفها من عيونها هي نفسها الي فتحت له الباب صح كانت متنقبه بس سحــر عيونها الي مبينتها يودي لعالم ثاني : وعليكم السسلام ..
    احمد : انسه نوف ؟
    نوف : ايه ..
    احمد >> خخخ ياحبي لها مرتبكه << : طيب تعالي معي ..
    راحت معاه للمكتب .. دخلت معاه وسكر الباب ..
    احمد : اتفضلي ..
    نوف جلست بارتباك وحطت اوراقها عالطاوله ..
    احمد : شلونك ؟
    نوف : بخير ..
    احمد : الأخ نواف كلمني عنك ووصاني عليك وقالي انه مامعك الا الثانويه وبصراحه هو اخ عزيز علي وغالي وماقدر ارفضله طلب .... انتي تدرين اني ولد صاحب المستشفى ؟؟
    نوف انصدمت >> لا والله يافالح ماحد قالي << قالت بثقه : ايه ادري ..
    احمد ابتسم ابتسامه مايله على جنب : زين .. (( اخذ ملفها الي عالطاوله وقعد يقلب في الاوراق )) نسبتك 98 ..؟؟؟؟!؟؟!؟!؟
    نوف ابتسمت من تحت نقابها : ايه ..
    احمد باستغراب : طيب وليه ماكملتي ؟؟
    نوف باحراج : انت ادرى بالوضع يعني الجامعه يبيلها مصاريف و ...........
    احمد قاطعها لانه حس باحراجها : طيب زين خلاص انا بحطك بالاستقبال تدريب هالفتره الين تضبطين الشغل زين بعدين بشغلك اوكي ..
    نوف حست الدنيا مو سايعتها من الفرحه : اوكي ..
    احمد : متى حابه تبدأين ؟
    نوف : من الحين اذا تبي ..
    احمد ابتسم : لا خلاص روحي اليوم وتعالي من بكرا ان شاء الله .. عالساعه 8 الصباح تكونين هنا ..
    نوف وقفت : اوكي ومششكور ماتقصر ..
    احمد : لا وش دعوه مايحتاج تشكريني ..
    نوف ابتسمت : زين توصيني شي
    احمد : لا سسلامتك ..
    نوف ابتسمت : باي ..
    وطلعت بسرعه من المكتب هي حدها مرتبكه ..
    احمد >> هههههههه والله بهبل فيك شكلك منتي هينه << ..

    .......................
    Admin
    Admin
    Admin
    Admin

    المساهمات : 191
    تاريخ التسجيل : 18/12/2008
    العمر : 24

    : بنات اون لاين .... روايه رومنسيه رووووعه و اكثر من رووووعه 15 Empty التكمله

    مُساهمة  Admin في الأربعاء فبراير 04, 2009 4:45 am

    جالس في غرفته ومتمدد عالسرير ومشغل اغنية ((قسوه )) لمحمد عبده ..
    تنهد بضيقه وهو يطالع في صورتها الي بيده يتأمل ملامحها الرقيقه وابتسامتها الجذابه وعيونها السوده الواسعه .. كل شي فيها حلو .. حتى عصبيتها وثقلها وغرورها .. كل المواصفات الي يعشقها هي تحملها .. بس مستحيل يوصلها وبينهم مسسسااااافات وحواجز كثيره مستحيل تنكسر .. قرب الصوره لصدره وهو يحس بالامان بمجرد انه يحسها معاه ولو انها صوره بس يكفي حسها وروحها معاه صوتها باقي يرن في اذنه ضحكتها وشقاوتها لسه في باله كل شي ومن يوم وهم صغار ماغاب دقيقه عن خياله ..
    سامي >> آآه منك ومن حبك والله ماني قادر اعيش بدونك .. عمري ماتوقعت انك بتوحشيني ولا بفقدك زي مااحس دحين .. ربي يحفظك ويخليك لعين ترجيك .. <<


    ليه اذا حبيتك اكثر زدت قسوه ..
    وإن دريت بحاجتي لك زدت جفوه ..
    وان عطيتك من حياتي ماتريده ..
    ماكفاك تحسب إن الحـــب نزوه ..
    والله إني يأحب الناس أحبك ..
    والله إن الروح لو ترضيك فـدوه ..
    والله إني تاركـ(ن) غيرك وجيتك ..
    مزعل الزعلان والعذال عنـوه ..

    ........................

    جود رفعت تنورتها وربطتها على خصرها .. رمت شنطتها من فوق السور وبصعوبه قدرت ترفع رجلها عشان تنقز من على السور العالي .. طاحت على وجهها ...
    جود تمسك خشمها الي صب دم : ااااح حسبي الله عليك ياسماء وافكارك البايخه ..
    سماء من ورى السور : جووود ..
    جود بعصبيه : خلاص انقلعي مشكووره ..
    سماء : هههههه وش فيك صارلك شي ..
    جود اخذت شنطتها ورتبت عبايتها : لاء مافيني شي يلا روحي قبل لحد يشوفك ..
    دخلت سماء لداخل مبنى المدرسه وجود مشيت تكمل طريقها للبيت الي مايبعد كثير عن المدرسه ..

    وقفها صوت البوري من وراها لفت باستغراب شافت واحد اول مره تشوفه يبتسملها ويأشرلها تجي : وش يبي ذا بعد ..
    راحت لعنده معقده حواجبها : نعم ..
    رابح نزل النظاره الشمسيه من على عيونه بهدووء وابتسم ابتسامه جذابه : وه بس وه انتي جود ..
    جود رفعت حاجبها اليمين باستغراب : ايه نعم مين انت ؟
    رابح ابتسم : ماتبين احد يوصلك ..؟
    جود : لا مشكور .... لفت تبغه تكمل طريقها ..
    رابح نزل وراها بسرعه : جود .
    جود : اف نعم وش تبي مين انت من وين تعرف اسمي ..
    رابح يلعب في النظاره الي في يده ويطالع في عيونها بعمق : انا رابح العالي ..
    جود قد مر عليها هالاسم بس مافتكرته عقدت حواجبها : اممم كاني قد سمعت فيك ذكرني ؟
    رابح : ههههه انا رابح ياشاطره الي تكلمينه ماسنجر ..
    جود طالعت فيه بصدمه وشهقت : رااابح ..
    رابح : هههه ايه رابح ليه مستغربه ؟
    جود : وانت من وين عرفت مكاني ؟؟؟
    رابح ابتسم : عمري ماتمنيت شي الا وطلته ..
    جود ابتسمت : شلونك ؟
    رابح : تمااااام التمااام بشووفتك انتي شخبارك ؟
    جود استغربت ليه تعطيه وجه ..؟؟! لفت وجهها عنه وكملت تمشي : مايخصك يلا روح بس ..
    رابح : افااا يرضيك تتركيني كذا وتروحين ..
    جود : اففف رابح لو سمحت روح لحد يشوفني وانا معاك مو كفايه منحاشه من المدرسه الحين يقولون طلعت مع واحد ومادري وشو ؟
    رابح : خليهم يقولون وش فيها ..
    جود ماردت عليه ومشيت ..
    رابح سحبها من يدها : تعالي معي ..
    جود انصدمت منه وخافت من نظراته : وش تبي مني اتركني ..
    رابح : هههه مو قبل ماتركبين معي واوصلك بنفسي للبيت ..
    جود : وش تبي انت مصدق نفسك اعرف ارجع لحالي اتركني ..
    رابح ساب يدها : هههههه زين روحي بمشي وراك لين ماتدخلين للبيت عشان اتطمن عليك ياقلبي ..
    جود : قلبك ؟؟ ياجعله السكته يلا روح ..
    رابح ركب سيارته وهو متوعدها في نفسه ..
    جود تمشي بسرعه .. تهرول تحاول تبعد عنه : اووف ياربيييييييه ليه لاحقني شكله من جده يبي يوصلني للبيت .. ياربي استر منه ..

    .......................

    في جــدهـ ..

    مها : امااانه بالله عليكي ؟؟
    سماهر : ايوا والله العظيم وبكرا حأخدها منها ..
    مها تضحك بارتباك : هههههههه فلله بنحشش خخخخخخ
    سماهر : اووه مو بس تحشيش الي تبغيه بس عاد لازم تجي ياهبله اووكي ..
    مها : افاا عليكي اكيد ..
    سماهر : اوكي حبيبتي حقفل دحين وارجع اكلمك بالليل يلا باي ..
    مها : بااايات ..
    سماهر قفلت منها ودقت على رقم ثاني ..
    سماهر : الوو ..
    فرح بتعب : هلاا
    سماهر : هلا فرووحه كيفك ؟
    فرح : والله ماشي انتي كيفك وشدوويه ..
    سماهر : والله تمااااااااااااااام التمااام ..
    فرح بهدووء وتلعب في أظافيرها : ايش سويتو عالموضوع ؟
    سماهر : اووه نعجبك ولو انا سنفووره ماتعرفيني يعني ..
    فرح : عرفت اختار يعني ؟
    سماهر : افااا عليكي بس ..
    فرح بدون نفس : اووكي سمهووره ابغاكم تقضوا عليها فااهمه يعني ابغه البنت تنتهي وفي اقرب وقت
    سماهر : ولا يهمك حبيبتي شهر بالكثير وبتصير تاجره مو بس مدمنه ..
    فرح ضحكت بخبث : تسسسلميلي ياقمر يلا باي
    سماهر : ههههه باي ..
    سكرت منها واتنهدت بضيقه ورمت نفسها عالسرير ..
    .... ايش ذنب بنت عمها تضيع مستقبلها ليه هيا تسوي كذا .؟؟ المفروض تنتقم من سامي ومن عمها ؟ بس اذا قدرت تدمر بنات عمها اكيد بتوصل لساامي الي متوعدته في نفسها ؟؟ بتمسكه من الايد الي توجعه .. حبه وخوفه على أخواته .. اخذوا منها فايز وبتاخذ كل لحظة سعاده في حياتهم ..

    رجع دق جوالها برقم غريب .. اتثاوبت وهيا تطالع في الشاشه بملل ..
    ردت بهدووء وتعب : الوو
    ............. : ..............
    فرح : هااه مين ؟؟
    ............. : ..................
    فرح : مين معايا ؟
    .............. : فرح
    فرح فتحت فمها بدهشه : هااااه ..
    سامي غمض عيونه بقووه : فرح اسمعيني هما كلمتين بس ..
    فرح لسه مستغربه ومتفاجأه : سـ..ـامي انتا .. كيـ..ف انتا ايش تبـ..ـغه ..؟
    سامي ابتسم بحزن وقلبه يتقطع : أحبـــك ..
    فرح فركت اذنها بعدم تصديق وعلامات التعجب مبينه على وجهها : انتا ساااامي ؟؟
    سامي : ايوا سامي وانتي عيون سامي وروحه ..
    فرح لسه منصدمه : .............
    سامي : فرح يمين بالله أحبــك مادري كيف ولا عارف ليش بس كل الي اعرفو اني احبببك سامحيني يافرح ..
    فرح : ههههه هههه (( تضحك من الصدمه )) انتا ايش تقول وايش تبغه ليش داق مو كفايه الي سويتو مو كفايه العذاب والجحيم الي عيشتنا فيييه ولا باقي تبغه تكمل علينا ..
    سامي : ايش تبغيني اسوي عشان تسامحيني والله اذبح نفسي بس خلاص يكفي الجفاااء يكفي
    فرح : هههههه عارف ياسامي لو تجيني تركع والله ثم والله ماأسامحك لو شفتك تنحرق قدامي لو شفت الموت بعيونك والله ماراح اسامحك ..
    سامي غمض عيونه بقوه : ...................
    طووط طووط طووووووووط ..
    سكرت في وجهه ومسكت دموعها لا تنزل وهي تفتكر اخوها فايز ..
    سامي سند راسه عالسرير ورجع ظهره لورى : اااه الله يصبرك ياقلبي

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس أبريل 18, 2019 10:36 pm