شباب اولاد سيف

    : بنات اون لاين .... روايه رومنسيه رووووعه و اكثر من رووووعه 19

    Admin
    Admin
    Admin
    Admin

    المساهمات : 191
    تاريخ التسجيل : 18/12/2008
    العمر : 24

    : بنات اون لاين .... روايه رومنسيه رووووعه و اكثر من رووووعه 19 Empty : بنات اون لاين .... روايه رومنسيه رووووعه و اكثر من رووووعه 19

    مُساهمة  Admin في الأربعاء فبراير 04, 2009 4:53 am

    ........................

    في جــدهـ ..

    السـآعه 10:00 ..

    مهــآ بخووف : بناات وربي مره محتااجه ..
    سماهر :يابنت ترى بطال عليكي وربي لا تكتري منو
    مها دموعها متجمعه في عينها : وربي مااقدر احس اني بمووت
    شذى : تيب فين الي عندك كلو خلص ؟
    مها : ايوا والله
    شذى : حراام عليكي مالو اسبوعين معاكي
    مها بعصبيه : ايش اسسوي يعني خلص (( مدتلها 500 ريال )) خديي بسرعه جيبيلي من اي مكاان احس انو راسي حينفجر
    شذى : ومن فين اجبلك دحين ان شاء الله اصبري لبكرا
    سماهر اخدت من شذى الـ 500 وهيا تبتسم : لا شذوويه دي ميمي اجبلها من تحت الارض
    شذى بهمس : يامجنوونه ترى بتروح فيها البنت الكيس اسبوعين مالو عندها كيف خلص ..؟
    سماهر :واحنا ايش علينا مدام بنقبض فلوسنا اول باول كااش خلاص نشتغل واحنا ساكتين
    شذى بعدم اقتناع : تيب بكيفك ..
    مها بزعيق : يلا بسرررعه
    سماهر : تيب حبيبتي اعصااابك وي
    مها : اووف انا بستنيكي هنا نص ساعه والززفت دا معايا ساامعه
    سماهر : هههه اوكي اوكي
    طلعت سماهر لبرى الغرفه وشذى جلست جنب مها بتردد .. قالت بارتباك : مهـ ..ـا
    مها بنفس شينه : خييير
    شذى : انا اقوول حاولي تخففي منو ترى والله بيسيرلك شي ؟
    مها : مال لأمك صلاح انتي يلا انقلعي من وشي
    شذى وقفت بعصبيه : انتي على ايش شايفه نفسسك بامكاني اخليكي مرميه هنا تنحرقي ولا اجبلك شي
    مها وقفت ومسكت شذى من قميصها : بفلووسي اجيب الي ابغاه
    شذى مسكت يدها وبعدتها بقووه : اووكي خلي فلوسك تنفعك باي
    خرجت وقفلت الباب بقووه ..
    مها مسسكت راسها وظغطت عليه بعصبيه : حسسبي الله عليكم وعلى الساعه الي جمعتني بيكم اااااااااااه بمووت والله بمووت

    .....................

    في بيـت أم فــآيز ..

    في غرفة فاتنه بالتحديــد ..
    فاتنه شهقت اول ماشافت الرقم الي ظهر على شاشة جوالها .. حست بخنقه وبضعف يدها ترتجف ورجولها انشلت عن الحركه .. قعدت بسرعه على طرف السرير وهيا ماسكه الجوال بيدينها وتطالع فيه بعدم تصديق .. غمضت عيونها بقهرر وسدت اذانيها بقووه لين حسن انو اصباعها خرق طبلة اذنها .. ماتبغه تسمع هالنغمه ماتبغه تعرف ولا شي عنو ماتبغه شي يفكرها فيه ..

    سكت الجوال ورجع دق مره ثانيه ... والثالثه ............. والرابعه ... واخيرا قررت ترد ..
    اختارت السماعه الخضرا عشان تبدا المكالمه وتسمع صوتو الي ياما عذبها ..............
    من الطرف التاني بتردد : السس ..ـلام عليكم
    فاتنه : ...............
    الطرف الثاني بهدووء : فتوونه
    فاتنه حطت يدها على فمها ونزلت دمعتها : ...........
    الطرف الثاني بصوت اعلى : فاااااتنه ردي علياااا
    فاتنه بصوت متقطع : خيـ..ـر
    عبد العزيز سكت ..... سمع صوتها ....... هيا هادي حبيبته ونبض قلبه ...... كيف بيواجهها بعد الي سواه فيها .. كيف بيعتذر .. كيف بيطلب منها الطلب المجنوون الي يفكر فيه ؟؟ كيف وكيف وكيف ؟؟؟

    عبد العزيز برقه : كيفك ياعمري ؟
    فاتنه >> ههههههه تسالني كيفي تسالني عن احوالي وانا جثه بدون روح من بعدك << قالت برجفه : بخير
    عبد العزيز : عسااااه دووم يارب ..
    فاتنه غمضت عيونها : ......
    عبد العزيز بارتباك : فتووشه ..
    فاتنه نزلت دمعتها وهي تسمع اسمها منه وتسترجع ذكرياتها معاه في هاللحظه : ..........
    عبد العزيز ماتحمل سكوتها اكثر من كدا قال بسرعه وبتهور : قلبي تتزوجيني ؟؟
    فاتنه بصدمه ورجفه في صوتها : اييش ؟
    عبد العزيز : زي ماسمعتي ياعمري انا مااقدر اعيش من دوونك ابغاكي يافاتنه ابغاااكي
    فاتنه والصدمه ماثره على صوتها : بس .... انتـ..ـآ .. كيف انتا ... كيف وزووجتك ؟
    عبد العزيز : انتي عندي اهم من كل شي قلبي حياتي عيووني ماطيق الدنيا بدوونك انا جي اخطبك من اخووووك ..
    فاتنه انشل لسانها : .........
    عبد العزيز دقات قلبه واصله للنجوم ينتظر ردها ينتظر موافقتها ينتظر يتحقق حلم حياته ...
    فاتنه بغصــه : لاااا
    عبد العزيز بقهر :ليه لااا قوليلي لييه مو هذا الي تبغيه وهذا الي اتمناااه ليه تهدمي احلى حلم بحياتي
    فاتنه بعصبيه وقهـر عكس دموعها الي تنزل بغزاره : مستحيل اهدم حياتك واخدك من زووجتك انتا مو ليا ولا انا لك ..
    عبد العزيز : هههه تهدمي حياتي ؟؟ كيف تهدميها وانتي حياتي كيف تهدميها وانتي سبب وجودي كيف تهدميها وانتي ماااالكه كل شي فيني كيييف ؟
    فاتنه حست باحساس حلوو بس غريب .. احساس قاتل بس له لذه .. احساس مثيـر بس يتخلله ألم ..احساس مجنوون بس كله غصات .. احاسيس غريبه ومشاعر غامضه حست فيها بهاللحظه .. تحبه تعشقه تتمناااه .. بس مستحيل تهدم حياته وتاخده من زوجته الي مالها ذنب ..
    عبد العزيز : قلبي ......... انا ابغاكي ليا فااهمه .. بكرا جاي اخطبك والي فيها فيها
    فاتنه بهدووء : وتظن امي بتوافق ؟
    عبد العزيز بقلق : وليه لاء ؟
    فاتنه : عزوز ..(( سكتت وهيا مشتاقه تنطق اسمه على لسسانها وحشها بكل شي فيه )) ماما مستحيل توافق عليك وانتا متزوج وتاني شي انا لسه حتى ثانويه ماخلصت ؟؟
    عبد العزيز : بتكملينها ياقلبي بسوي الي يرضيكي بس ابغاكي معايا ابغه احسك جنبي ابغه روحك تسكني ..
    فاتنه : .............
    عبد العزيز : لا تشيلي هم ياحياتي انا بتفاهم مع اخووكي وماراح تكوني لغيري
    فاتنه حست انها طايره من الفرحه وبنفس الوقت مستغربه وتحس بغصه : تيب واهلك ؟
    عبد العزيز ارتبك وماعرف ايش يقول .........
    فاتنه فهمت الي في باله .. قالت بهدووء يتخلله مراره : بتاخدني من ورى اهلك بتاخدني كاني شي نجس او حراام .. .....
    عبد العزيز قاطعها بعصبيه : انتي كيف تقولي كدا .. يامجنوونه انا امووت في تراب اهلك اعشششقك واذا ماخدك من ورى اهلي دا يعني اني مستعد اضحي بالدنيا كلها عششانك افهمي حسي شويه
    فاتنه : ............
    عبد العزيز ارتبك وهوا يشوف زوجته داخله للصاله بكل اناقتها ورقتها وهيا تبتسمله بحنيه وخجل .....
    فاتنه حست انه فيه شي او فهمت الموضوع بالاصح : ههههه روح روح حرام المدام سايبها لحالها وتكلم عشيقتك هههههه باي حبيبي ..
    قفلت منه ورمت نفسها عالسرير وهيا تبكي بدموع قهر وظلم والم .. مو عااارفه ايش الصح وايش الغلط .. مو فاهمه شي ولا تبغه تفهم ..
    عبد العزيز غمض عيونه وقبض عالجوال باقوى ما عنده وهو حاس بنظرات زوجته المستغربه منه ..
    رانيا بهـدووء واستغراب : عزوز ايش فيك ؟
    عبد العزيز ايده ترتجف ويطالع قدامه مايبغه يشوف وجهها يحس انه كارهها ..
    رانيا قربت جنبه ومسكت يده تهدي عليه : مافيه شي يستاهل تسوي في نفسك كدا ..؟
    عبد العزيز ................ لا تعليق ..
    رانيا بقلق : عزوز فيك شي تعباان ؟
    عبد العزيز بجموود :لاء
    رانيا : طيب متضايق ؟
    عبد العزيز بعصبيه : يووه ايه متضايق يلا قومي سويلي لقمتين ميت جووع ..
    رانيا انصدمت ليه يكلمها كدا ؟؟ اول مره يسويها طول هالشهور كان زي العسل معاها رغم انها تحس فيه شي غريب وسر يخبيه ورى حززنه الدااائم ..
    قالت بحزن وهيا توقف : حاضر
    راحت عنه وتركته ميت مجرووح مطعوون .. مايبغه ياكل ولا له نفس لشي بس يبغه يبعدها عنه باي طريقه يحس بمجرد وجودها في حياته خيانه لفاتنه حبيبته وروحه ...

    .....................
    Admin
    Admin
    Admin
    Admin

    المساهمات : 191
    تاريخ التسجيل : 18/12/2008
    العمر : 24

    : بنات اون لاين .... روايه رومنسيه رووووعه و اكثر من رووووعه 19 Empty التكمله

    مُساهمة  Admin في الأربعاء فبراير 04, 2009 4:54 am

    نرجـ,,ـع للريـآإض ..

    جـود تسحب حلا من يدها وتاخدها لغرفتها فوق ..
    حلا : اووف وش فيك ؟
    جود قعدت عالسرير واشرتلها تجي تقعد جنبها : تعاالي
    حلا جلست جنبها باستغراب : جود وش فيك ؟
    جود بتردد : حلا نوااف يكلمك ؟
    حلا حست بنار في قلبها وغصه في حلقها : لااء
    جود : يعني لسه مو مصدق
    حلا : ولا بيصدق
    جود : تيب وهو متى راجع ؟
    حلا : توه مسافر؟؟
    جود : اهاا يعني بيطول ؟
    حلا : يمكن 9 شهور على حسب اذا لقى اجازه بيرجع ..
    جود بهدووء تطالع في الخاتم الي بيدها وتلعب فيه : وانتي للحين ماتبي تقوليلي مين الي كنتي تكلمينه ؟
    حلا سكتت وهي تطالع قدامها بحيره وتساؤل والم وقهر ..
    جود لفت عليها بهدووء : حلا انا مو غريبه قوليلي يمكن اقدر اساعدك ؟
    حلا بخنقه : مـ..ـآقدر ..

    وبالدور الأرضي ..
    نوف : وانتي ماراح ترجعي تشوفين اهلك ؟
    فرح : لاء فراس حيجي بعد بكـرا يشوفن ويتطمن عليا الله لا يحرمني منو بس انا وربي مرره ماقدر عارفه لسه ملاك مسكينه حالتها صعبه ..
    نوف : الله يعينك يارب ..
    فرح : اميييييين ..
    دق جوالها برقم غريب ردت بسررعه بدون ماتطالع الشاشه .. : الوووو
    الطرف الثاني : .............
    فرح طلعت للحوش عشان تبعد عن الصجه : الوو
    الطرف الثاني : هههه خالتك مالها 3 شهور متوفيه وانتي تغني وترقصي ههههه ونعم التربيه والله
    فرح بقهر : رااااا مي ..
    رامي بهدووء : اعصاابك ياقلبي
    فرح : خير ايش تبغه ؟
    رامي : نو نو قلبوو لا تنفخي عليا رييلكس
    فرح : انتا ايش تبغه مني بالزبط خلاص سيبني في حالي
    رامي : ههههه تحلمممممي والله وراكي وراكي لين ماجيب راسك ياقمررر انتي
    فرح : مع نفسسسك قال تجيب راسي
    رامي : اممم اوكي مدام مع نفسي مع نفسسي لكن افتكري كلامي ياحلووه
    فرح : باااي .... وسكرت في وجههو ..

    رجعت لجوه معصبه ومتنرفزه : الله ياخدك ويريحني منك مادري من فين تتحذف علينا دي الاشكااال
    نوف شافتها راحت لعندها : وش فيك ؟
    فرح : راامي الززفت ..
    نوف : لسسه يدق عليكي ؟
    فرح :ايوا هللكني وربي
    نوف : انتي المجنوونه من البدايه .. جبتيه لنفسسك ..
    فرح : ايش اسوي فيه بس وربي مع نفسسو الي في راسو يسويه مره خايفه منو انا ؟
    نوف : انتي وش دراكي ذا وش ممكن يسسوي ..؟
    فرح : ايش بيسوي مثلا بكيفو سيبيكي منو .. تعالي نفرفش شويه وربي سد نفسي الله يسد نفسو ..
    نوف : هههه الله يهديك ..

    وبعــد سـآعه .. 11:00 ..

    دق جوال نوف والي اشترته مخصوص عشان الوظيفه اكيد راح تحتاجـه ..
    قلبها وصل لحلقها وهي تشوف رقمه يظهر عندها على الشاشه (( د.أحمد )) ...
    فرح بلقافه وهيا تشوف التعابير الي انرسمت على وجه نوف اخدت الجوال وقرت الاسم بعدها فلتت ضحكه كبيره : هههههههههههههههههههههههههه ..
    نوف : ووجع ليه تضحكين
    فرح : هههههه كل دي الخرايط الي صارت في وجهك وتنكري انك احــم .. ههههه ردي بس ردي
    نوف بيد مرتجفه ردت عالاتصال بعد ماطلعت للحووش : الوو
    احمد ابتسم >> يالبييه صوتها الحنوون << : السسلام عليكم ..
    نوف بهدوء : وعليكم السلام هلا دكتور احمد
    احمد : اووف دكتوور هههههه كم مره اقولك اسمي احمد ممكن ..
    نوف : اسسفه دكتـور يؤؤ قصدي .........أحمـ..ـمد ..
    احمد : هههههههه
    نوف ابتسمت من قلب : .............
    احمد : كيفك ؟
    نوف : بخير .. كيفك انت ؟
    احمد : والله بخييييييييييييير
    نوف : ههههه دووم يارب
    احمد : امم وينك مو بالبيت صح ؟
    نوف : لاء عند صديقتي
    احمد : اهااا (( قال بتردد )) بكرا بتجين الدوام صح ؟
    نوف باستغراب : ايه ان شاء الله
    احمد بارتباك : طيب وش عندك بعد الدوام ..؟
    نوف باستغراب اكبر: شلون يعني وش عندي ؟
    احمد : اا .. اقصد مشغوله يعني مرتبطه بموعد بشي ؟
    نوف : لاء عادي ليه ؟
    احمد : طيب ممكن اعزمك على غداء برى المستشفى ..؟
    نوف بصدمه : وشووو ؟؟
    احمد ارتبك : لاء يعني اقصد اشوفك برى الدوام عندي كلام بقوله لك ؟
    نوف : وليه ماتقوله بالمستشفى ؟
    احمد : لاا لا بالمسستشفى مره ماينفع .... كلها ساعه بالكثير ؟
    نوف : لاء اسسفه دكتور احمد ماقدر
    احمد : نوف ..
    نوف : هلا
    احمد : جد لازم اششوفك ؟
    نوف : خلاص بالمستشفى بكرا بتشوفني والي عندك قوله ..
    احمد : قلتلك بالمستشفى ماينفع ..
    نوف : انا اسسفه اذا عندك هالخرابيط حقت المراهقين شوف غيري .....
    احمد انصدم اول مره تكلمه كذا وبعدين هو ماقصد شي بهالطلب : نوف وش تقولين انتي ؟
    نوف حست بغباء ماله داعي الكلام الي قالته : انا اسسفه ..
    احمد ابتسم : لا انتي اكبر من هالكلمه ..
    نوف : توصيني شي ؟
    احمد : لاء سلامتك اششوفك بكرا
    نوف : باي
    قفلت ودقات قلبها عامله زفه جواتها .. ايش يبغه فيها وايش الموضوع الي بيكلمها فيه ..

    ابتسسمت بهدووء ودخلت للبيت ..
    فرح من شافتها ضحكت : ههههههههههه اشبو وشك ياستي ايش قالك الاخ رووميو ؟؟
    نوف : بلا بياخه
    فرح : ههههه امانه ايش قلك ؟
    نوف : ماقال شي ..
    فرح : بلا بكش وربي قلك ايش قاال ..
    نوف قالتلها ع الي صار ..
    فرح : اووه حركاات تيب وانتي ليه ماوافقتي ؟
    نوف : وين قاعدين بلاس فيغاس احنا
    فرح : عادي ايش فيها يمكن يبغاكي في موضوع مهم زي مابيقول
    نوف : عنده شي يقوله في المسستشفى ماني حقت هذي الحركات انا
    فرح : ايت حركات يابنت عادي يبغه يشوفك ماهو ماكلك ؟
    نوف : لا ياشيخه انتي مرره فالتها
    فرح : هههههههه فين جوجو وحلا الخاينات ؟
    نوف : والله مادري من زمان مختفيين هههههههه

    وفي غرفة جود ....
    جود لسه مصدومه من كلام حلا : كل هذاا فيكي ماتقولين ؟
    حلا تبكي: مااعرف ياجود وش اسوي ؟
    جود : خلاص ياقلبي لا تصيحين ..
    حلا : ظالمني ولا يبي يكلمني وتركي مادري وينه ولا وش فيه خسرتهم اثنينهم ..
    جود : طيب وليه ماقلتي لنوااف ..
    حلا : حاولت افهمه بس مااعطاني فرصه وبعدين مين بيصدقني بيقولون مجنونه بس وربي العظييم هو تركي انا متاكده مامااات والله ..
    جود ضمتها : بعد قلبي والله ..
    حلا : وش اسوي قوليلي ؟
    جود ابتسسمت : الحين امسحي دموعك وقومي ننزل للبنات تحت وبعدين بنتفاهم ..
    حلا هزت راسها بضعف وقامـوا ..

    ..................
    Admin
    Admin
    Admin
    Admin

    المساهمات : 191
    تاريخ التسجيل : 18/12/2008
    العمر : 24

    : بنات اون لاين .... روايه رومنسيه رووووعه و اكثر من رووووعه 19 Empty التكمله

    مُساهمة  Admin في الأربعاء فبراير 04, 2009 4:54 am

    في مكــآن ثـآني ..
    في جوو مززعج ومصخووب بالاغاني والصجه والبنات والشررب وكل انوااع الخـراب ..
    سعــود : ورى ورى هههههههههه
    رائد : وربي انكم مخفااات
    فيصل : عدوول خارووفنا الكبير ذا
    عادل يرقص بهباله ...
    سعوود سكت وهوا يشوفها تمشي لعنده بكل غرور ورافعه راسها مو كأنها هي الواطـيـ........ الي دعسها ولعب فيها ..
    نجود بابتساامه عذبه : هاااي
    رائد وفيصل لفو عليها ..........
    رائد شافها ابتسم بخبث : هاي لمن تحذفك في جهنم .. ههههههه تصدقي مرره فقدناك وينك مختفيه ..
    نجود طنشته وقربت من سعوود : كيفك سوسو ..؟
    سعود في نفسه .. هذي ماعندها كرامه رايحه فيها البنت قال اسايرها : تماام انتي كيفك ياعيووني ..
    نجود : طيبه ..
    فيصل : وش رايك نمشي ..
    رائد يطالع في نجود بنظرات هو نفسه مو عارف ايش سببها ...
    فيصل : هييه يالحبيب وين رحت
    رائد : هااه ايه معاك
    فيصل : يلا امشي ..
    طلع فيصل ..
    رائد بصوت عالي : عاااادل عدووووول
    عادل مو منتبه ويرقص بين البنات ويسستهبل ..
    رائد : لا حوول ..
    سعود : دقيقه قلبي رايح شوي وراجعلك ..
    نجود : خد راحتك ..
    راح سعود ونجود جلست جنب رائد تنتظره يرجع ..
    رائد احتقرها من قلبه ..
    نجود بتوتر : وش اسمك ؟
    رائد ماطالع فيها : ...........
    نجود : هيييه اكلمك ؟
    رائد ماناظر فيها حتى : وش تبين ؟
    نجود : طيب طالعني ..
    رائد وكانه ينتظرها تقولها عشان يلف عليها .......... صح حقيره ونجسسه وماتسوى .. لكن عيونها تجذذب فيها قوة جاذبيه مو طبيعيه مشوبه بحززن .. نظراتها تسسحر بس كلها ألم .... >> ليه تسوين في نفسسك كذا ليه تضيعين رووحك ليه تلعبين في شرفك وانتي مو ناقصك شي <<
    نجود حست بنظراته .. حست بغصه في قلبها عرفت كل الي يدور في باله وكل الاسئله الي طرت على ذهنه >> ليتك تدري عن حالي ليتك تعيش الهم مثلي << ..
    رائد وصله صوت افكارها وصله صووت مخنووق متعذب صوت يبغه احد ينقذه صوت يستنجد فيه >> مافيه شي في الدنيا يخلي بنت تبيع شررفها بسهووله وتفتخر بلي تسويه << ..
    نجود ابتسمت بحزن ومراره .. ابتسامه كلها سخريه واستهزااء بس حقيقتها صعبه >> لا تقول شي ماتدري عنه مستحيل تحس بلي فيني لانك ماعشته ولا بتعيشه بيوم .. انا مكتوب علي الشقا مكتوب علي الذل والاهانه مكتووب لي اعيش حقيره بهالدنيا << ..
    رائد استغرب من ابتسامتها بس ردلها اياها بأمر وأعمق منها >> مو الدنيا الي تمشيك بكيفها انتي الي تمشينها ..<<
    نجود ماتحملت تسسمع صوته تحس بلي في باله .. بس وش تسوي هي كذا من فتحت عينها عالدنيا فقيره ماتملك شي ماتحس بشي حرام عليها تذوق طعم السعاده طول حياتها محروومه من كل شي من حنان الاب من صدر الام من راحة الاخواات .. من وهي صغيره بعيده عن الكل بعيده عن كل شي بعيده بروحها وبقلبها بعقلها .. الدنيا لعبت فيها خلتها تسليه ولعبه بين ايادي الذئاااب .. ماكانت تبي تمشي بهالطريق بس انساان قذر حقير ضحك عليها وضيع شرفها كانت ضحية لعبه قذره دبرها شياطين الانس ..

    قالت بصوت مخنووق ودموعها مغرقه عيونها : حسبييي الله عليك ياناااصر وبلي سويته فيني حسبي الله عليك ..
    طلعت تجري من الاستراحه وتركت كل شي وراها حتى طرحتها مااخذتها ... يكفيها ذل يكفيها حقااااره يكفييي خلاص ..
    رائد لا شعوريا راح وراها ..
    طلع وراها للشارع وهي ماتدري فين تروح ماعندها سواق ولا سياره ولا احد يوصلها صارت تمشي برجولها مسسرعه تبغه تبعد عن كل شي ..
    رائد مسكها من يدها ولفها عليه بقوه : ويين رايحه ؟
    نجود سحبت يدها منه بقوه وقالت بصراخ : مالك شغل فيني خلاص اتركووني اكررهكم.. كلكم واحد كلكم حقيرين كلكم ماتهمكم الا رغباتكم عايشين فوق بالعلالي وغيركم يندعس مره واثنين وثلاثه وانتم ولا على بالكم (( تفلت في الارض بقهر
    )) حسبي الله على من ذلني لكم ..
    نزلت دموعها بغزااره وهي تتمنى الموت على انها تكمل بقية حياتها كذا ..
    قعدت عالارض بقلة حيله وهي تبكي بحرقه وألم ..
    رائد نزل لمستواها وهو متررد من الي بيسويه كيف ينزل لها كيف ينزل نفسه لمستواها كيف يتجرأ ويكلمها ولا حتى يلمسها .. كيف يسوي كذا وهي القذره الي مستحيل احد يقبل فيها ولا يتشرف يعرفها ..
    نجود طالعت فيه بعيون حزينه ومغرقه بالدموع : وش تبي مني ؟
    رائد حس على نفسه هو ايش قاعد يسوي اكيد انجن .. وقف بعد ماعطاها شنطتها وطرحتها الي نسيتها داخل ولف ظهره ومشى ..
    نجود تبكي بقهر وهيا طايحه عالارض بضعف >> حسبي الله عليكم كلكم كذا تحسبونا بهايم مانحس ولا نفهم تسوون الي تسوونه وتمشون ولا كأنكم مسوين شي ااااااااه يارب توب علي من الي انا فيه .. <<
    رائد حاول يسرع بخطواته يحس بصوت يناديه بس مستحيل يلف ويرجع .. مستحيل ينزل لهالمستوى ..بس الي كان يحسه اقوى منه بكثير ماقدر يتحمل .. لف وجهه لورى عشان يشوفها .. ماحصلها ؟؟؟!؟
    رائد بهمس : وين راحت المجنونه ..
    صار يمشي بيدور عليها .. لقيها ضامه شنطتها لصدرها والهوى يحرك شعرها بقوه وشكلها ترتجف من البرد ..
    رائد قرب منها بتردد : وين بتروحين ؟
    نجود لفت عليه بسرعه .. قالت بارتباك : برجع البيت
    رائد باستغراب : بيتك قريب؟
    نجود نزلت راسها بتردد : لاء ..
    رائد : كيف بتروحين ان شاء الله ؟
    نجود طالعت فيه بحقد : مايخصك اروح مثل ماروح ..
    لفت بتمشي ..... بس حست بصداع فظيع ماقدرت تمسك نفسها وطاحت ع الأرض ..
    رائد مسكها بسرعه : نجود وش فيك ..؟
    نجود ماسكه راسها بين يدينها : لا مافيني شي
    رائد مو عارف ايش يسوي : شكلك تعبانه ؟
    نجود حاولت توقف : لا مافيني شي
    رائد ابتسم بحنيه وهو يشوفها تحاول تقوم بس ترجع تطيح ع الأرض .. ساعدها عشان توقف : تبين اوصلك ؟
    نجود انصدمت منه بس مابين عليها ..
    رائد ترك يدها ورجع له الاشمئزاز والقرف منها قال بصوت جامد عكس الي قبل شوي : يلا بتجين ولا امشي ماني فاضي ..
    نجود متردده مو عارفه تروح ولا لاء بس ماعندها حل غير كدا مافيه احد راح يرجعها ..
    هزت راسها بضعف ومشيت ورى رائد وتحس راسها بينفجر ..
    Admin
    Admin
    Admin
    Admin

    المساهمات : 191
    تاريخ التسجيل : 18/12/2008
    العمر : 24

    : بنات اون لاين .... روايه رومنسيه رووووعه و اكثر من رووووعه 19 Empty التكمله

    مُساهمة  Admin في الأربعاء فبراير 04, 2009 4:55 am

    ........................

    اليـوم إلي بعـدهـ ..
    نوف قعدت عالكرسي الي في الكافيتيريا بملل : اوووووف ..
    دق جوالها باسم فرح .. ردت بسرعه : اهلييييييين فررح ..
    فرح : صباااح الخير
    نوف : صباح النوور كيفك ؟
    فرح : تماام كيفك انتي حبيبتي ؟
    نوف : والله ميييته طفش وفيني النووووووووووم ..
    فرح : ههههههه فينك انتي في المستشفى ؟
    نوف : ايه عندي ساعه ونص استراحه الحين وقاعده حالي حال الجدار ..
    فرح : وي ليه ماتخرجي طيب ؟
    نوف : وين اروح ؟
    فرح : روحي اتمشي شويه افطري شمي هوى ..
    نوف : اووف مادري ..
    فرح : فراس دحين بيوصل
    نوف : مو انتي قلتي بكرا ؟
    فرح : ايوا قدم حجزو لليوم كلمني من ساعه ونص قلي انو طايرتو اقلعت اكيد دحين بيوصل ..
    نوف : حمد الله ع السسلامه ..
    فرح : امم ايش رايك تجيني اليوم اعرفك عليه ..
    نوف : هااه ؟؟؟
    فرح : ههه ايشبك عايدي اخويا وعارفتو كويس ماعندو حركات الهبل ..
    نوف : لا ياشيخه اما انتي مره فريي ..
    فرح : يووه نوفه فكيها حبتين مافيها شي محاياكلك ..
    نوف : لا لا ماله داعي ..
    فرح : اوكي بكيفك ..
    نوف : كلمتي البنات ؟
    فرح : ههههه ايوا جود نايمه من بعد سهرة امس .. وحلا راحت لجامعتها قبل شويه ..
    نوف : اهااا
    فرح سمعت صوت بكاء وصياح : اوكي نوفه اكلمك بعدين
    نوف : طيب ياعسل باي
    فرح بسرعه : باي ..
    نوف بملل تغني والكافيتيريا شبه فاضيه : على بااالي ترجعلي هيدي الضحكه والليالي .. نظراتك يلي فيها بنسى حالي .. وغمرات جنونك ترجعلي من جديد .. همممممم مممم على بالي ترجعلي هيدي الضحكه ممم ..

    أحمد ابتسم لمن سمع صوتها الحنون وتغني بدلع وملل .. قرب للطاوله الي جالسه عليها وتلعب في جوالها .. تنحنح عشان تنبهله بس شكلها مررره داخله جو مع الاغنيه ..
    احمد ضحك من قلب : هههههههه
    نوف نطت : بسم الله
    احمد : ههههه شفيكي ؟
    نوف اخدت نفس : لا بس ارتعت ..
    احمد : هههه شايفه جني لا سمح الله
    نوف : لاء بس انت فجأه مادري من وين طلعتلي ..
    احمد ابتسم : طيب ممكن اجلس ..
    نوف : ايه اكيد اتفضل ..
    احمد بابتسامه جذاابه : صبااح الورررد ..
    نوف حمر وجهها وارتبكت : صباح النوور ..
    احمد : شلونك ؟
    نوف : تماام
    احمد : وش مسويه في الشغل ان شاء الله تماام ؟
    نوف : ايه الحمد الله ماشي ..
    احمد : تراني حاضر واي شي تحتاجينه لا تترددين ..
    نوف هزت راسها ..
    احمد : اممم وش عندك الحين ؟
    نوف : ماعندي شي فترة استراحتي
    احمد ابتسم : مافكرتي في الي قلتلك اياه امس ؟
    نوف بسرعه : لاء مابي .. اا .. ا اقصد لاء ماقدر ..
    احمد : امم نوف ابيك تعرفين شي ..
    نوف بصوت خافت : قول ..
    احمد برومنسيه وصوت حنون : تراك ماتعرفين انتي شنو عندي.. ترااك غاليه وربي بعزته غاليه .. ولاشفت باحترامك واخلاقك احد ..
    نوف كل ماله قلبها يدق اكثر واكثر ..
    احمد حس بحيائها وخجلها من تحت نقابها الي مو مبين غير عيونها الجذابه : انا ماقول كذا عشان ابي اوصل لشي .. صدقيني ماني من الشباب التافهه الي تركض ورى البنات ولا من ذا الكلام .. انا بس حسيت اني ابي اقول لك هالكلام ماقدرت امسك نفسي اكثر .. (( سكت شويه .. بعدين كمل بصوت اوطى )) انتي علمتيني اشياء كثير .. بدون ماتتكلمين احس فيك .. من نظرات عيونك من حركاتك من نبرة صوتك .. انتي ماتعرفين وش سويتي فيـ .............
    قاطعهم صوت انثوي حاد جاي من ورراهم : دكتوور احمد في حاله ضروريه لازم تشوفها ..,
    احمد ابتسم ورجع طالع بعيون نوف الي تحدق فيه بدهشه : نكمل بعدين عن اذنك ..
    قام بسرعه ..ووراه الممرضه ..
    نوف مو مصدقه الي سمعته ماتوقعته جريء لهالدرجه ..

    .....................
    Admin
    Admin
    Admin
    Admin

    المساهمات : 191
    تاريخ التسجيل : 18/12/2008
    العمر : 24

    : بنات اون لاين .... روايه رومنسيه رووووعه و اكثر من رووووعه 19 Empty التكمله

    مُساهمة  Admin في الأربعاء فبراير 04, 2009 4:56 am

    قامت من النوم منزعجه واخلاقها في خشمها .. ... مين ذا الي يدق من صباح ربي اعوذ بالله بس ..
    ردت عالجوال بانزعاج : خييييييير
    الطرف الثاني بهدووء : صبااااح الورد والفل والياسمين والجوري وكل شي حلو بهالدنيا
    جود صلحت جلستها ع السرير وفركت عينها بكسل : نعم نعم نعم ؟؟
    الطرف الثاني : ههههه ياقلبي انا صح النووم ..
    جود : مين معي ؟
    الطرف الثاني : افاا والله افاا ماهقيتها منك ..
    جود : وش تبي مين انت ؟
    الطرف الثاني بصوت ساحر : انا رااابح ..
    جود فتحت عينها بدهشه : راابح ؟؟ وبعدين معك وش تبي مني ليه تدق ؟؟
    رابح : اسمعيني يابعد هالقلب الي ينبض بين ضلووعي ..
    جود : لا لا لا ياشيخ انت .. اخلص ماني فاضيليتلك ؟؟
    رابح : هههه بتفضيلي غصب من ورى خشمك تسسمعين ..
    جود باستغراب : وش تبي ؟
    رابح بخبث : ابيك الليله ..
    جود : تشوف نجوم السما لا طلتها ساعتها بطلع معك ولا اناظر بخشتك ..
    رابح ولع السيجاره بخبث : ههههه طيب واذا قلتلك بتجيني ورجلك فوق رقبتك
    جود : ههههههه قولها لغيري ياحلوو يلا باي
    رابح : لحظه لحظه
    جود : خير
    رابح : افتحي الماسنجر شوي بوريك شي
    جود : خير وش تبي ؟
    رابح : افتحيه بوريك صوره حلوه حلوه حلوه تهبببل تخقق وربي
    جود قلبها نغزها حست انه يقصد شي : اوكي 5 دقايق وبدخل
    رابح : اوكي قلبي باي
    جود : قلعه .. سكرت منه ونقزت لعند الكومبيوتر بسرعة البرق وقلبها يدق تحس انه وراه مصيبه ..
    شغلت الماسنجر ولقته اون لاين ..
    وجات بتساله وش يبي فيها .. بس هو كان اسرع منها وبدأ المحادثه معاها..

    رابح : ولكمممـــــــــــوو منوره ياأحلى قمـر عرفته بحياتي ..
    جود وقلبها يسابقها : وش عندك اخلص ؟
    رابح : هه اوكي لا تستعجلين ماراح تحبين الي بتشوفينه
    جود باصباع مرتجفه : رابح تكفى اخلللص ..
    رابح ابتسم بخبث : اوكي من عيوني ..
    جود تنتظر منه أي شي تبغه ترتاح تحس جسمها كله يرتجف ..
    وشويه تتغير صورة العرض حقت رابح لـصورةةةة ..........................
    جود انصدمت حست خلايا مخها انشلت.. سكرت عينها وفتحتها اكثر من مره عشان تتاكد من الي تشوفه ..
    حطت يدينها على فمها من الصدمه ...........
    رابح ابتسم لسكوتها : وش فيك سكتي ؟؟
    جود تطالع بصددددمه ..
    رابح ابتسم وغير الصوره ... وغيرها ثاني وثالث ورابع .. وكل صوره احلى من الثانيه وكل صوره تصدم جود اكثر واكثر لين حست انه بيغمى عليها .... كيف جاب صورها ؟؟ وبهالاوضاع ؟؟ مسسستحيل ؟
    رابح باستهزاء : ياقلبي انتي اذا مانتي قد الكلام لا تقولينه ..
    جود نزلت دموعها بغزاراه ...........
    رابح : نو نو بيبي اتكلمي قولي شي مايصير .. ولا وش رايك ادق عليكي افضل ؟؟
    جود ايدها ترتجف وريقها ناشف فكها بيطيح من كثر مايهتز .. سكرت الشاشه بسرعه وراحت قفلت جوالها وسكرت الستاير والباب .. وكتفت يدينها لبعض بارتجاف وهي ميته خوف .. وجهت نظرها للشاشه ودفت الكومبيوتر باقوى ماعندها للارض .. وصارت تخبط عالمكتب بقهر ودموعها مغرقه وجهها : حقيييييييييييييييير حقير ..

    .....................
    Admin
    Admin
    Admin
    Admin

    المساهمات : 191
    تاريخ التسجيل : 18/12/2008
    العمر : 24

    : بنات اون لاين .... روايه رومنسيه رووووعه و اكثر من رووووعه 19 Empty التكمله

    مُساهمة  Admin في الأربعاء فبراير 04, 2009 4:57 am

    حلا نزلت من السياره الكابريس البيضاء بابتسامه مشرقه .. اشرت للسواق يروح .. وكملت طريقها للجامعه ..
    وقبل ماتدخل وقفها صوت البوري المزعج من وراها .. لفت عليه وانصدمت من الي شافته ...>> ايش جابه هنا ؟؟ وهـ ياربيييييه فديت السكسووكه وصاحبها يانااس يهبببل ..<< انتبهت على نفسها واتحركت من قدام السياره ..

    لمياء (( اخت فيصل )) في السياره : لا تتأخر علي الساعه 1 بخلص ..
    فيصل : ليه ماتعطيني كفين عالطاير مو احسن ؟
    لمياء : ههه والله فللله قرب قرب اشوف
    فيصل : ههههه الله يشفيكي انزلي يلا الناس تستنى ورى ..
    لمياء باسته على خده بسرعه : هههههههههه باي
    فيصل استغرب انجنت دي ولا ايش فيها : لاحول ولا قوة الا بالله اصحاب العقول في راحه ..
    نزلت مبسوطه وهيا تشوف عيون البنات بتطير على فيصل ..والغيره الي بينت في عيونهم لمن باسته : هههه ياشينكم يالمخفاااات ..
    حلا باستغراب اتقدمت للمياء : لموو يابنت وش تسوين هنا ؟؟
    لمياء بصراخ ضمت حلا : لوووولتي كييفك يالهبله ؟
    حلا : هههه تماام قوليلي وش جابك هنا ..
    لمياء ضربتها على كتفها : انا ادرس هنا يالفاغره
    حلا : تتكلمين جد ؟؟
    لمياء : ايه بتخلص السنه وماشفتيني ياهبله ؟
    حلا : انا وش يدريني طيب وانتي تدرين اني ادرس هنا ؟
    لمياء : ههههه لاء بس ماتفاجأت في كل مكان الاقيك بجهي مثل ابليس ..
    حلا ضربتها على خفيف :امشي والله ماتستحين
    لمياء : هههه فله حلووله معايا ..
    حلا : ههههه كيفك اخبارك ؟
    لمياء وهي تفصخ عبايتها المخصره : تماام شلونك انتي وعمي واخوانك ؟
    حلا : كلنا تمااااام كيف يارا القاطعه ؟
    لمياء : بخير والله تونا موصلينها للمدرسه ..
    حلا : اهااا وفيصـ.... (( سكتت ودارت زلة لسانها)) اقصد اخوانك كيفهم ؟
    لمياء : ماشي حالهم ..
    حلا غمزتلها : وبندرر ؟؟
    لمياء بحقد : جعله في ستين حريقه يارب
    حلا : هااه وش فيكي حرام عليك ؟
    لمياء : امشي بلا حرام بلا كلام فاضي لو بإيدي اتوطى في بطنه الخايس ..
    حلا مستغربه : الله يهديك ..
    .....................
    Admin
    Admin
    Admin
    Admin

    المساهمات : 191
    تاريخ التسجيل : 18/12/2008
    العمر : 24

    : بنات اون لاين .... روايه رومنسيه رووووعه و اكثر من رووووعه 19 Empty التكمله

    مُساهمة  Admin في الأربعاء فبراير 04, 2009 4:57 am

    في جده ..
    في بيت أبو سالم (( عمـ فرح))..
    ميار في غرفتها لاول مره في حياتها تحس انها مبسوطه .. اكتشفت انه السعاده كاامنه في شي اسمه الحب .. اذا حصلت عليه حصلت على كل شي ..
    اخدت جوالها الموتريلا الفوشي بنعومه ودقت على اخر مكالمه لم يرد عليها وقلبها يسابقها ..
    واول مافتح الخط : صبااااااااح الخير يااحلى ورده في بستاااني ههههه ..
    ميار بدلع : يعني فيه ورود غيري ..
    امجد : كل البنات في كفه وانتي لحالك في كفه ياقلبي ..
    ميار ابتسمت : كيفك ؟
    امجد : تمــاام بعد ماسمعت صوتك ياقمر كيفك انتي طمنيني عليكي ؟
    ميار : الحمد الله بخير ..
    امجد : مارحتي الجامعه اليوم ؟
    ميار : لاء ماعندي محاضرات ..
    امجد ابتسم بخبث : بكرا رايحه ؟
    ميار : ايوا ان شاء الله ..
    امجد بارتباك مصطنع : ميار
    ميار ابتسمت بحب : هلاا
    امجد : اقدر اشـ..ـوفك ؟
    ميار حمر وجههـاا وانقلب لونها وقالت بهمس : لاء مايسير ..
    امجد : لييييه ؟
    ميار : بس بليز امجد لسه بدرري ..
    امجد ابتسم : طيب متى ان شاء الله ؟
    ميار : لا لا امجد معليه مااقدر
    امجد بحنيه :قلبي اسمعيني .. والله بس اشوفك وبعد كدا اذا ماتبي تشوفيني ماراح اظغط عليكي ..
    ميار : ...........
    امجد باحباط : يعني ماتبغي تشوفيني ..
    ميار ابتسمت : امجد مايحتاج اشوفك يكفيني اسمع صوتك كل يوم ..
    امجد >> ههههه والله وجبت راسك ياحلووه << : وهـ ياقلبي لا ماقدر على كدا انا ..

    انفتح عليها الباب : ميار ..
    سكرت الجوال بسرعه وقالت بارتباك : هـ..ـلا سامي ..
    سامي : مين كنتي تكلمي ؟
    ميار : هاه لا دي صاحبتي اروى ..
    سامي : اها اوكي .. تعالي ابغاكي بسرعه
    ميار استغربت من نبرته القلقه : اوكي ثواني واجي ..
    بعد ماخرج .. كتبت رساله لأمجد وسكرت الجوال وطلعت ..

    راحت للصاله الكبيره : هلا سامي ؟
    سامي بهدوء : اجلسي
    ميار جلست بقلق : ايش سامي قلقتني ؟
    سامي لف عليها بجديه وعيونه في عيونها : ميار
    ميار نغزها قلبها : قووول سامي ايش فيييه ؟
    سامي : اختك ..
    ميار بشهقه : مها ايشبها ؟
    سامي اخد نفس : مافيها شي بس لها يومين غايبه عن البيت ..
    ميار بصدمه ؟؟؟؟؟؟
    سامي : ميار شوفي انتي اختها وادرى عنها امنتك بالله تقوليلي فينها ودحين ..
    ميار بصدمه : سامي انتا ايش تقول ..
    سامي تنهد : اسمعيني انا ماقلت لامي ولا لابويا لين ماأتاكد البنت فينها .. كلمت كل المستشفيات الحمد الله مافيه .. بس احس اني بتجنن .. فين اختفت البنت ؟
    ميار : انتا متاكد انها مو في غرفتها ؟؟
    سامي وقف بعصبيه : لاااء قلتلك مني لاقيها ..
    ميار وقفت بهدوء وحطت ايدها على كتفه : طيب اهدأ فين حتروح يعني ؟
    سامي لف عليها : وربي مني عارف المجنونه دي في ايش تفكر يمكنها حاولت تخبي بس مدرستها كلمتني تقول انها ماحضرت المدرسه لها يومين ورحت لجناحها فراشها مرتب ولا احد مسو سالت الشغالات يقولو ماشافوها ولا طلبت غدا ولا فطور من كم يوم ايش معنااتو دااا ؟؟
    ميار حست بدوخه جلست عالكنبه : يعني ايش تقصد ؟
    سامي تأفف : مني عارف ياميار كلمي صاحباتها اسالي عنها وربي ورايا شغل في الشركه حق الدنيا والاخره وكمان جات دي بمصيبتها حسبي الله ونعم الوكيل بس ..
    ميار : خلاص اهدا انا راح اتصرف ..
    سامي تنهد بتعب .....

    وفي بيت أم فايز (( أم فرح )) ..

    فاتنه : متى راااح ؟
    ام فايز : وانتي طول الوقت في غرفتك منتي داريه عن شي .. خلاص كلمني وصل لهناك ..
    فاتنه مقهوره : ياربييي طيب ليه محد قلي ؟
    ام فايز ببرود : يعني مره يهمك انتي راح ولا قعد ..
    فاتنه عضت على شفايفها بقهر >> ياربييه حبكت اليوم يسافر وعزووز كيف ياربي استر اكيد امي راح ترفض << ..
    فدوه تقلب في المجله بطفش : ايش فيكي اكلتي نفسك ؟
    فاتنه : مافيه شي عن اذنكم ..
    راحت فاتنه بعصبيه لغرفتها ..
    فدوه شويه حست بدوخه بسيطه وبطنها مغصها : ااااه
    ام فايز بخوف قعدت جنبها : ايشبك حبيبتي ؟
    فدوه ماسكه بطنها بيدينها : ااااه يوجع ياماما ..
    ام فايز : قومي اوديكي للمستوصف بسررعه
    فدوه : لا لا مالو داعي عايدي يجي شويه ويروح اتعودت
    ام فايز : بالله مستحمله مافيه وجع يجي من ولا شي قومي معايا
    فدوه حست براحه شويه : لا خلاص ياماما مافيه شي
    ام فايز : يابنت اسمعـ.......
    فدوه وقفت : خلاص ماما بروح اتصل عالبنات اشوف ايش اخدو اليوم مو كفايه غايبه ..

    .....................
    Admin
    Admin
    Admin
    Admin

    المساهمات : 191
    تاريخ التسجيل : 18/12/2008
    العمر : 24

    : بنات اون لاين .... روايه رومنسيه رووووعه و اكثر من رووووعه 19 Empty التكمله

    مُساهمة  Admin في الأربعاء فبراير 04, 2009 4:58 am

    في الريـآض ..

    ندى : وايش سويتي عالقاعه ؟
    نوره : خلاص الله يخليها خالتي حجزوها وكل شي والبنات رتبو كل حاجه ..
    ندى باستغراب : الزواج عليهم ؟
    نوره : ايه الله يوفقها خالتي ولا يحرمني منها والله ياندى طيبه هالادميه حلفت انه كل شي عليها من الألف للياء انا علي انزف وبس ..
    ندى مصدوومه ؟؟؟؟
    نوره : واتخيلي قالتلي البنات جايين بعد يومين عشان نشوف فستان العرس ..
    ندى : واااااااو يعني كل شي جاهز خلاص ..
    نوره : ايه خلاص بس باقي اكمل لي شوية اغراض ماني عارفه متى راح اطلع ماعاد فيه وقت ..
    ندى : خلاص خلي نوف تجي ونرتب الوقت عشان تطلعين تقضين اغراضك ترى جد مابيمديك ..
    نوره : الله يعين .. وين نجود ؟
    ندى : امس من جات وحالتها حاله بغرفتها ماشفتها ..
    نوره : ليه وش فيها ؟
    ندى : مادري جات زعلانه وحزينه كذا ماعرف
    نوره : الله يهديها هالبنت من عرفتها وهي بعيده عننا ولا كأنها تقربلنا ..
    ندى : وش تبين فيها فكه منها خليها بغرفتها الحين تنقز زي ابليس من تجيبين سيرتها ..
    نوره : ندى وش ذا الكلام هذي اختك مهما كان ..
    ندى بملل : ايه ايه ..

    امـآ هيا في غرفتها حاضنه مخدتها المهترئه وغايصه في تفكيرها ..
    .. الى متى يانجود .. لمتى بتعيشين حياتك تنذلين ويندعس عليك .. وش تبين في الفلوس دام المهم مو موجود .. وين السعاده الي تدورينها في الكم قرش الي تاخذينها .. عايشه فاقده كل شي بهالدنيا .. الأم والأبو والأخوات .. بعيده عن كل شي حتى عن ربي .. ليه اسوي في نفسي كذا متى راح اتوب عن المسخره الي انا عايشه فيها عن العالم القذر الي يحايطني .. ياربي توب علي يارب ساعدني يارب ارحمني يارب اهديني ... ياااااااااااااااااارب اغفرلي اغفرلي اغفرلي اغفرلي .............. نزلت دموعها بحرقه دموع صادقه دموع انسانه تتمنى التوبه بس مو عارفه طريقها من فين ..

    .......................

    فرح ضمته بقوه : وحششتني يادبه
    فراس : ههههه وانتي اكثر يارشيقه كدا ساحبه علينا ..
    فرح : لا وي اسحب على نفسي ولا اسحب عليكم وربي بس عارف انشغلت شويه ..
    فراس : ماعلينا كيفك اخبارك ؟
    فرح : والله تماام كيفك انتا ايش عامل ؟
    فراس : بخير والله ....
    فرح : اتفضل ايشبك واقف عند الباب ..
    فراس : ههههه استنى الأخ يدخل
    فرح : ايوا صح مشعل نسيتو طيب خش خلي الباب مفتوح
    فراس دخل للبيت وراح للصاله المتواضعه الي في الدور الاسفل : فين البنات ؟
    فرح : ملاك نايمه وميوويه في بيت ستها ..
    فراس : اهاا
    فرح : اتخيل جدهم يبغاهم يسكنو عندو ويبيع البيت ..
    فراس باستغراب : متى ؟
    فرح : ماعرف قبل فتره ومشعل مو راضي قال هوا رجال ويقدر ينتبه على اخواتو
    فراس : غريبه ماجبلي سيره
    فرح : دحين اسالو اذا جاه ..
    فراس : طيب برضو من حقهم وبصراحه احسن لهم
    فرح : لاء بس مو بكيفهم خلاص البنت راضيه تعيش مع اخوها وتاني شي ملاك كبيره وتعرف مصلحتها ومحد يقدر يجبرها
    فراس : احنا ماقلنا يجبرها بس راح يكون احسن لها هناك مع عماتها وستها وحولها فيه احد بدال ماهي جالسه لحالها هنا ومشعل ليل نهار في العمل ..
    فرح : مادري بس والله مرره خايفه عليهم انا
    فراس بهدوء : وانتي يافرح ماتبغي تشوفي حياتك ؟
    فرح : ايشبها حياتي ..؟
    فراس : ايشبها ؟؟ ايشبها وانتي تاركه دراستك ولا هامك شي ..
    فرح : فراس يعني انتا عارف الظروف الي مرينا فيها هالفتره مين لو نفس يدرس ولا يسوي شي
    فراس : يعني لمتى بتقعدي كدا ؟
    فرح : خلي السنه دي تنتهي على خير وبعدين افكر
    فراس : اممم طيب بقول لك شي
    فرح : قول
    فراس : صاحبي رايح مع اختو السنه الجيه لمصر بيكملو دراستهم هناك ؟
    فرح : طيب وبعدين ...
    فراس : ايش الي بعدين ..؟ يعني اقول لو تروحي معاهم تستفيدي عالأقل دراسه احسن وتطلعي بشهاده زي الاوادم ..
    فرح : اروح لحالي هناك ؟؟
    فراس : مو لحالك قلتلك صاحبي حيكون هناك ومعاه اختو وتاني شي راح اشتريلك شقه وكل فتره بجي اطمن عليكي ..
    فرح : ههههههه
    فراس : قلت شي يضحك هههه
    فرح : لاء بس مادري مستغربه فجأه كدا فتحت معايا الموضوع ..
    فراس : مو فجأه من زمان وانا ابغه اكلمك فيه ودحين لقيت الوقت المناسب وربي مره ابغاكي تكملي دراستك وتستفيدي ..
    فرح : امم ماعرف افكر
    فراس : وقبل كل شي حطي في بالك اني مافتحت معاكي الموضوع الا لاني واثق فيكي ثقه ماتتخيليها وعارف انك تخافي على نفسك وعلينا اكثر من أي احد ......... (( ابتسم بحنيه )) وانتي عارفه انك اقرب وحده ليا من اخواتي والي ابيع الدنيا دي عشانها .. ومني مفرط فيكي بسهوله ولا إنو شي عايدي عندي انك تروحي تدرسي لحالك بس انا رتبت كل شي هناك ووصيت الي اعرفهم عليكي وابغاكي تكوني احسن من أي احد في الدنيا وترجعي بشهاده ترفع الراس ..
    فرح دمعت عينها وضمت اخوها بقوه : الله لا يحرمني منك ياقلبي
    فراس : ولا منك ياعسل انتي ..
    دخل عليهم مشعل : الله الله ايش الرومنسيات دي والأحضان ..
    فراس : هههههه اهجد بس
    مشعل : افااا والله ولا شفت فرح كبر راسك علينا
    فرح : مشعلووه لا تحررش هاه
    مشعل : ههههه من عيوني ياعيوني انتي
    فراس رفع حاجبو : نعم نعم ..
    مشعل ببراءه مصطنعه : احــم ايش فيه
    فراس : هههههه
    فرح ابتسمت من قلب وهيا تشوف البسمه والمرح رجع لمشعل من بعد فتره ماهي قليله من الحزن والألم..

    ...................
    Admin
    Admin
    Admin
    Admin

    المساهمات : 191
    تاريخ التسجيل : 18/12/2008
    العمر : 24

    : بنات اون لاين .... روايه رومنسيه رووووعه و اكثر من رووووعه 19 Empty التكمله

    مُساهمة  Admin في الأربعاء فبراير 04, 2009 4:59 am

    حلا خرجت من القاعه بعد ماإنتهت اخر محاضره لها .. وانتبهت بلمياء معصبه وطالعه من وحده من القاعات ..
    حلا راحت لعندها : هههه ليه الحلو معصب ..؟
    لمياء : هلا حلووله متى خلصتي ؟
    حلا : توني طلعت
    لمياء : تخيلي الغبيه الدكتور ه مارضت تدخلني
    حلا باستغراب : ليييه ؟؟
    لمياء : تأخرت 5 دقايق كنت افطر
    حلا : هههههه ساعه ماأمداك تفطرين فيها
    لمياء : اووف مادري اقول امشي بس خلينا نرجع ولعنه فيها هي ومحاضرتها
    حلا : اما انتي مره مو وجه جامعه
    لمياء : هههه مشي حالك انتي مين يرجعك ؟
    حلا : السواق
    لمياء : اهاا غريبه تطلعين مع سواق لحالك العاده تسوين افلام
    حلا : هههه لاء بس تدرين نواف اول ماكان يخليني وكان يوصلني في طريقه للجامعه الحين ماحد فاضيلي
    لمياء : اجل اسمعي ارجعي معي اليوم للبيت وش رايك ؟
    حلا : لا لا ماله داعي
    لمياء : افااا ترديني
    حلا : لا والله مو قصدي بس خليها مره ثانيه
    لمياء جرتها من يدها : اقول بتجين معي غصب عنك
    حلا بتردد : اوكي
    لمياء : زين خليني ادق على فيصل
    حلا دق قلبها لإسمـه .. بتشوفه اليوم وبتجلس معاه بنفس المكان بسياره وحده .........
    لمياء تطالع في شاشة الجوال السوداء : اففف قفل الأخ ..هاتي جوالك
    حلا بتردد : ليه ؟
    لمياء سحبت الجوال من يدها : بآكله ليه يعني ؟

    .................
    Admin
    Admin
    Admin
    Admin

    المساهمات : 191
    تاريخ التسجيل : 18/12/2008
    العمر : 24

    : بنات اون لاين .... روايه رومنسيه رووووعه و اكثر من رووووعه 19 Empty التكمله

    مُساهمة  Admin في الأربعاء فبراير 04, 2009 5:00 am

    قاعد ورى مكتبه ومنهمك في الأوراق الي قدامه يقرأ ويوقع .. دق جواله برقم غريب : اززعاجات على الظهر ..
    سكت الجوال ورجع دق تاني رد بهدوء : الوو نعم
    لمياء : نعاامه تاكلك
    فيصل باستغراب : هلا ياام لسان ونص رقم مين ذا ؟
    لمياء : مو شغلك ..فصوول تقدر تاخذني الحين ؟
    فيصل : ليه مو قلتي وحده ؟
    لمياء : ايه بس خلصت بدري وش اسوي يعني
    فيصل : طيب طيب اعصابك .. كلمي عمر خليه يمرك
    لمياء : لاء ووع مابيه تعال انت
    فيصل : ماني فاضي الحين
    لمياء : خلاص برجع مع حلا اجل ..
    فيصل نزل رجله الي كان رافعها على رجله الثانيه : حلااا ؟؟
    لمياء : ايه وش فيك مستغرب ..
    فيصل : هااه لاء عادي بس ماقلتيلي انها معاك بنفس الجامعه ؟
    لمياء : ماكنت ادري اليوم صدفه شفتها
    فيصل : طيب بترجعين عالبيت ولا تروحين معها ؟
    لمياء : لاء برجع البيت هي جايه معي ..
    فيصل ابتسم بخبث : خلاص الحين جايك ..
    لمياء : ياسلام مو توك تقول مشغول ..
    فيصل : ايه افتكرت مشوار بوصلكم للبيت وبروحه
    لمياء : اهاا طيب باي
    فيصل : دقيقه .. تكلميني من جوال مين انتي ؟
    لمياء : حلا ليه ؟
    فيصل : لا بس وين جوالك ؟
    لمياء : وشو تحقيق هو يلا باي
    طراااق ..
    فيصل ابتسم : الله يرجك ياشيخه ..
    رفع حاجبه طقطق في الجوال شويه وطلع من المكتب ..

    .......................

    جود في غرفتها فتحت جوالها لازم تتفاهم معاه النذذذل..
    وقبل لا تسوي أي شي .. لقت 5 مسد كول منه .. دق قلبها بعنف ..
    كانت راح تدق عليه بس كان اسرع منها .. اول ماشافت الرقم الي طلع عالشاشه حست انها حتنهار ردت عليه بسرعه وهي تبكي : وش تبييي مني ..؟
    رابح ابتسم بهدووء : لا حياتي اهدي مايصير كذا .... انتي بعد ماشفتي شي
    جود حاولت تقوي نفسها : من وين لك ؟
    رابح : هههه ياقلبي اعرف عنك كل شي وعندي لك فيديوز واشياء ماتتوقعينها هههههههههه
    جود بخوف : كذاااب ..
    رابح : افاا انا كذاب امم طيب تحبين تشوفينها بعيونك ..
    جود : حقير حقييير ليه سويت كذا وش تبي فيني ..
    رابح : ابيكي انتي ..
    جود بخوف وقلق وصوت متقطع : وش راح تسـ..ـوي بالصـ...ــور ..
    رابح ضحك في نفسه : اممم يمكن احطها ببرواز في غرفتي اتفرج عليها كل ماشتقتلك هههههه
    جود جلست عالسرير رجولها ماعاد تشيلها : ................
    رابح بجديه : اسسمعي اشوفك اليوم يعني اشوفك ..
    جود بخوف : مسستحييييييل
    رابح : هههههه براحتك قلبي ماراح اظغط عليك بس راح تذكريني بالخير يوم تشوفين صورتك خلفية مواقع في النت امم ولا حتى بلوتوثات او............
    قاطعته جود : لا لا تكفىىى رابح (( تبكي بقهر )) لا تضيعني تكفىىى
    رابح : زين دام مره خايفه على صورك تنفذين الي اقولك عليه ..
    جود باستسلام : ويـ..ـن اشوفك ؟
    رابح : اممم انا امرك وش رايك ..
    جود :لا لا لااا قولي وين بسررعه ..
    رابح : هههه اوكي حبيبتي لا تصيحين انا بفكر واكلمك بعدين .. باااااي عمري ..
    جود سكرت منه ورمت نفسها عالسرير تبكي وهي ميته خوف منه ومو داريه عن نواياه ..

    ...................

    في جـده ..
    فدوه في غرفتها واقفه قدام المرايه وماسكه بطنها بايدها تتحسسها : اووف ايش دي الكرشه الي طلعتلي فجأه ياربيييه اكيد من البيبسي دا يجيب البلى لازم اسوي دايت ..
    اندق جوالها وراحت ترد بسرعه بدون ماتشوف الرقم : الوو
    الطرف الثاني بتردد : الوو السلام عليكم\
    فدوه : وعليكم السلام هلااا ..؟
    الطرف الثاني بهدوء ونعومه : فدوه ماعرفتيني ؟
    فدوه بشك : لاء
    الطرف الثاني : انا ميار ..
    فدوه بشهقه : ميااااااار ؟؟
    ميار ابتسمت : ايوا
    فدوه وكأنها نست كل شي صار : كيفك وحشتيني يامجنوونه ..
    ميار حست بفرحه باقي بنات عمها يفتكروها ويشتاقولها :الحمد الله كيف حالك انتي ؟
    فدوه : طيبه انتو كيفكم وكيف عمي ؟
    ميار : بخير كلنا والله
    فدوه حست على نفسها وسكتت ............
    ميار بتردد :فدوه انا داقه ابغه اسالك عن مها ..
    فدوه : مهاا ؟؟؟
    ميار : ايوا بس بسالك اذا شفتيها امس او قبلو ..
    فدوه بصدمه : ليه فينها ؟
    ميار ارتبكت : هااه لاء هيا موجوده بس حبيت اسالك شفتيها بمكان يعني ..
    فدوه مافهمت قصدها : كيف يعني ؟
    ميار : لا خلاص ولا شي .. مشكووره حبيبتي يلا باي
    فدوه باستغراب : بايات
    فدوه ماسكه الجوال وتقلب فيه باستغراب : غريبه ايش فيها مها ؟؟؟

    ........................

    في الريـآإض ..
    لمياء : يلا امشي فيصل عند الباب
    حلا بارتباك تلبس عبايتها : اوكي اسبقيني الحين جايه ..
    راحت عنها لمياء وسابتها مرتبكه ودقات قلبها ماسكه خط ..
    اخدت شنطتها وطلعت وراها بعد مارمت الغطاء على وجهها بسرعه ..

    شافت سيارة فيصل واقفه على جنب ولمياء راكبه بجنبه .. ابتسمت بخجل وهي تشوف وجهه الي برزت فيه العظـآم شكله مره نحفان عن اول بس مهما سوى في نفسه بيظل حلوو ..
    قربت من السياره بخطوات متردده وفتحت الباب الي ورى لمياء وركبت : السلاام عليكم ..
    فيصل + لمياء : وعليكم السلام ..
    فيصل ابتسم ولف المرايه على جهتها وهو يشوفها منزله راسها بارتباك : كيفك حلا ..؟
    حلا بصوت خافت : بخير
    فيصل : ههههه ليه تستحين عادي ولد عمك وبمثابة اخوك ..
    حلا رفعت راسها عشان تلتقي عيونها في عيونه الي تناظرها من المرايه >> مثل اخوووي .. انا ميته فيه وفي النفس الي يطلع منه وهو يعتبرني اخته لييييه يصير معي كذااا ليه << ..
    فيصل حس فيها وهذا الي كان يبغه يوصله لازم يتأكد من حبها له ...
    فيصل : شلون عمي ومحمد وخالتي ؟
    حلا حست للحظه انها كرهته قالت بدون نفس : كلهم تماام
    فيصل استغرب من نبرة صوتها : ونواف وش مسوي مع الغربه ؟
    حلا زاد القهر الي في قلبها فيصل من جهه ونواف الي زعلان عليها من جهه : الحمد الله بخير
    فيصل سكت عنها حس انها اتضايقت من شي ..
    لمياء : اووف حرر
    فيصل : مو منك من البشت الي لابسته هذي تسمينها عبايه بالله ؟
    لمياء تطالع في عبايتها الثقيله والحركات الي عليها من الجوانب والظهر بالفصوص والترتر : ايه وش فيها ..
    فيصل هز راسه : مافيها شي تجنن بس يريتها لايقه عليك
    حلا ماقدرت تمسك نفسها دايما تقول للمياء انه العبايه مره مولايقه على عربجتها وطولة لسانها : ههههههههههه
    فيصل فز قلبه من ضحكتها ابتسم وطالع في لمياء : ههههههه
    لمياء : ايه اضحكي انتي واياه هين
    حلا ابتسمت >> فديت الضحكه وراعيها << ..
    فيصل طالع فيها من المرايه وابتسم بخبث وكأنه سمع الي في قلبها >> فديت من فداااني << ..
    حلا انحرجت ونزلت راسها ..
    لمياء ملاحظه شي غريب وتوتر في الجو ابتسمت بحنيه وهيا تشوف نظرات فيصل المرتبكه لحلا ...... >>معقوله يحبها .. مبين من نظراته ونبرة صوته انه يستلطفها يمكنها عاجبته .. طيب وغراام المغروره ليه خطبها دامها مو عاجبته ولا فكر بيوم يسال عنها

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس أبريل 18, 2019 10:23 pm